شريط الاخبار

ترنح الأسهم العالمية وعملات السلع بتأثير انهيار أسعار النفط.

تاريخ الخبر: 8/12/2015 01:45:27
 

هوت أسعار النفط لأضعف مستوياتها في حوالي سبع سنوات البارحة، حيث قادت العقود الآجلة لخام برنت الطريق بانهيارها أكثر من 5.0% إلى 40.66 دولار، قبل أن تتداول اليوم عند 40.92 دولار للبرميل، وانضمت العقود الآجلة لخام تكساس الأمريكي لبرنت لاحقاً في قاع السنوات السبعة، منخفضة إلى 37.65 قبل أن تتداول عند 37.69 دولار للبرميل.

 

أدى الانهيار في أسعار النفط لانخفاض حاد في أسهم الطاقة الأمريكية، ما دفع المؤشرات الرئيسية للبورصة للأسفل، حيث خسر مؤشر داو جونز 117 نقطة، أو 0.66% إلى 17,730، وتقهقر مؤشر نادزاك أربعين نقطة، أو 0.79% إلى 5,101، وتدهور مؤشر ستاندر آند بورز 14 نقطة، أو 0.70% إلى 2,077.

 

مغيماً الأجواء أكثر؛ من المتوقع أن يرفع البنك الفدرالي الأمريكي من أسعار الفائدة الأسبوع القادم، في إجراء قد يجفف سيولة الأموال للأصول المالية الخطرة حول العالم، لتنخفض تبعاً لذلك الأسهم الآسيوية لقيعان ثلاثة أسابيع في يوم الثلاثاء، حيث تخلى مؤشر نيكاي الياباني عن 1.07%، بينما خسر المؤشر الصيني سي.إس.آي 300 لكبرى شركات شانغهاي وشنتشن 0.95%، عقب أن أظهرت بيانات تراجع الفائض التجاري للصين في نوفمبر إلى 343 مليار يوان، من 393 مليار في أكتوبر، وتقهقر مؤشر ستاندر آند بورز لأستراليا 0.91%، بينما هبط مؤشر كوزبي الكوري 0.51%، وتهادى مؤشر نيفتي الهندي للأسفل بـ 0.25%. 

 

تأثرت عملات السلع بشدة بتدهور أسعار النفط وضعف أرقام الميزان التجاري للصين، ليخرّ الدولار الكندي لقعر 11 عام ونصف أمام الدولار الأمريكي عند 1.3525، قبل أن يتداول عند 1.3521، متراجعاً 0.14% لليوم، ومتداولاً قريباً من قاع سنوي جديد، بينما هوى الدولار الأسترالي لقاع أسبوع إلى 0.7222 أمام الأمريكي، خاسراً 0.62% لليوم، ومسجلاً الانخفاض اليومي الثالث على التوالي.

 

أظهرت بيانات من اليابان أن الاقتصاد الياباني لم يختبر انكماشاً هذا العام، حيث تم تعديل نمو الفصل الثالث من العام إلى 1.0% بشكل سنوي، مقارنة بقراءة مبدئية خمنت انكماشاً سنوياً بـ 0.8%، ليتشجع الين بالبيانات الإيجابية، مرتفعاً 0.22% أمام الدولار إلى 123.12، كما تقدم 0.33% أمام الجنيه الاسترليني إلى 185.16.

 

ينتظر المستثمرون اليوم حزمة من البيانات، من أهمها الإنتاج التصنيعي لبريطانيا، من المتوقع أن يبقى كما هو في أكتوبر كما كان في سبتمبر، مقارنة بنمو سبتمبر بـ 0.8% بشكل شهري، مع ملاحظة أن التصنيع البريطاني لم يسجل نمواً ملحوظاً هذا العام، متأثراً بضعف النمو العالمي، خاصة بالصين، لذا أي أرقام أعلى للإنتاج ستسعد صانعي القرار وقد تدفع بالجنيه الاسترليني للأعلى.

 

من كندا، تصريحات البناء لأكتوبر من المخمن أن تنمو 3.2% بشكل شهري، مقارنة بانكماش سبتمبر الكبير بـ 6.7%، مع ملاحظة أن الدولار الكندي يتداول تحت ضغوط بالغة السلبية في الأيام الأخيرة، فأي رؤية أفضل لقطاع البناء في الاقتصاد قد تساعد في وقف خسائره.  

 

Latest news

بعد الكلمات التي ألقاها رئيس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول، -معلنا أن سعر الفائدة سيرتفع ب 50 نقطة عوض 70 نقطة- ، ارتفعت أسعار الذهب ارتفاعا جاوز 2% لتصل الى مستويات 1783 دولار للأوقية، وارتفعت العق
12-2022 02 03:05:18

صرح رئيس الفيدرالي الأمريكي جيروم باول بقرار ابطاء وتيرة رفع الفائدة بداية من ديسمبر، كما أفاد بأن التضخم مازال شديد الارتفاع، وبأن معدلات الفائدة ستكون شديدة الارتفاع أكثر من المتوقع في 2023 أغل
12-2022 01 02:56:36

نزل الدولار من أعلى مستوى في أسبوع يوم الأربعاء قبيل كلمة لرئيس مجلس الاحتياطي الاقتصادي جيروم باول، وأصبح يحوم قرب أدنى مستوياته خلال شهر، وانخفض مؤشر الدولار الرئيسي مقابل سلة من العملات اليوم الأر
11-2022 30 04:49:24

أغلقت الأسهم في الولايات المتحدة على انخفاض في نهاية تداولات يوم الاثنين، بعد أن أثارت الاحتجاجات الصينية على سياسات كوفيد 19 مخاوفا اقتصادية، لتصحب الأسهم مؤشراتها نحو الأسفل، وقد سُجلت خسائر في كل
11-2022 29 01:21:16

ارتفع الدولار مع بداية تداولات الأسبوع اليوم الاثنين بسبب اندفاع المستثمرين نحوه -باعتباره ملاذا ٱمنا- وبعد أن انخفض الين الياباني جراء الغموض الذي يكتسي المعنويات ويؤجج المخاوف بسبب الاحتجاجات في ال
11-2022 28 01:59:15

المزيد من الاخبار

آخر التحديثات

إعلانات